دليل الروايات - Deliil.com
19.2K subscribers
340 photos
29 videos
14 files
7.99K links
القناة الرسمية لمدونة دليل الروايات
Download Telegram
to view and join the conversation
التماس الأعذار ليس فقط من كريم الخصال، بل هو فهم دقيق لآيات الله في اختلاف الطبائع والأفهام..
فكما للأصابع بصمة، كذلك للذهنية أنماط، وللنفس أحوال، وهذا معلوم.. ومُشاهَد.
البعض يسبق لسانه فكرته، والبعض يختزنها طويلا قبل أن يجد لها صياغة مناسبة.
البعض سريع الغضب كثير الغلط، والبعض 'طويل البال' هادئ الطبع حليم الخصال.
البعض يجيد حسن التعبير بلسانه مع قلة عمله، والبعض لم يعتد لسانه معسول الكلام لكنه يُحسِن القيام بالمهام.. هُمام.
والبعض يعد.. وينسى، والبعض بطيء الإيقاع دائم التأخير ، والبعض خير صاحب وخليل لكنه لا يجيد التعامل مع التفاصيل.
.
وقد انشغل العلم الحديث بفهم هذا التنوع الذي يسمونه (نيورو دايفرزيتي)، في حين كتب البعض عن لغات مختلفة للحب يعبر بها الناس عن اهتمامهم، تتفاوت.
لذا قبل أن تغضب افهم دهاليز عقل من تتعامل معه وطبعه، فقد يخفف هذا الكثير من الغضب أو المَلام.
أما المسيء المتعمِد فأنت معه بين العفو والإحسان أو الهجر الجميل ثم الاجتناب.
وعلى كل الأحوال..احرص على قلبك،
فإن سلامة القلب سبيل للنجاة يوم يقوم الناس لرب العالمين.


-د.هبه رؤوف عزت
يبنتي انت عايزة اي دلوقتي بعد ما حطتيله بلوك وشتمتيه وروحتي عنده بيته هزقتيه قدام ابوه وابوه كمان ضربه قدامك
=يجوزني
~نعم انت اتهبلتي بق
=اتهبل اي بس هو الحل الوحيد انو يتجوزني
صوت رنه فونها
=بت الحقي دا هو
~طب ردي شوفيه عايز اي
=الو
_انت قد كل الي انت عملتيه دا
=ومش قده لي وانت فاكر انك لما تمشي مع البت المسهوكه هند دي انا هغير ولا هتغاظ اطلاقا
_اومال عملتي كدا لي
=خايفه عليك منها
_يعني مش غيرانه
=تؤ تؤ خايفه عليك منها
_طب جهزي نفسك يست خايفه عشان جاي لابوكي بكرا
=وبتاع اي بق يبا تروح لابويا
_لا ابدا ابويا عايزني اصلح غلطتي واخطبك ونتجوز
=طيب يخويا سس سلا سلام
=الحقيني ياني يما الواد جاي يخطبني
~طب وزعلانه لي
=عشان هروح اغسل السجاد عااا
~قومي غوري انا غلطانه اني قاعده مع مهزءه زيك
=مسميش رغد عشان ابقي مهزءه
~اتقي الله
=بلا روحي بيتك يلا
~هروح يختي هروح وانت يلا قدامي عشان نروح
= ما تخديني ابات عندك وتكسبي ثواب
~لا امي مش بدخل ناس عندها كرامه بيتنا
=ماشي ماشي يرغد
روحو الاتنين وهما ماشين يهزرو مهما صحاب من زمان وساكنين قدام بعض اول ما دخلت ملك بيتها عيال اختها وامها واختها جايين عليها
=سلام قولا من ربا رحيم في اايي
{جايلك عريس
=هتجولي اي عتريس مين عتريس دا يما
{ملك بطلي استهبال بقلك عريس
=خدي الجاتوه وارفضيه يما
}ترفض مين يبت
=هو انا اتكلمت دلوقتي يبوب دي البت تونه
..انا يخالتو بردو الي اتكلمت
=اه ويلا معطلكوش عايزة انام
وجريت عل الاوضه ونامت وهي مطمنه وصحيت عل اذان الفجر وكلمت محمد
=والله بتكلم مين دلوقتي مااااشي هتلاقيك بتكلم هند الملزقه
after 5 minutes
=بق يبن الورمه تخليني ويت بتكلم مين يااااض
_اي يبا بكبورت اتفتح اهدي كنت بكلم بنت خالتي
=طيب يمحمد خليها تنفعك اقلك حاجه احسن غور ومتجيش عندنا بدل ما هرتكب فيك جريمه
_هنشوف مبن هيرتكب في التاني جريمه امشي يبومه
=انا بومه ماااشي ماشي ابقي خش بيتنا انهارده يمحمد
_هتعمللي اي هتضربيني عادي ضرب الحبيب زي اكل الزبيب
=طب غور
قفلت الفون وبلكته وقامت تصلي الفجر ونامت
صحين عل صوت امها بتناديها
{يملك ققومي بق متتعبيش قلبي
=يحجه متسبيني شوية الااه
{طيب انا هنادي ابوكي
=ولا تدخلي ابويا انا قومت اهو
{طب يلا عشان قدمنا يوم طويل
=ودا لي بق يست الكل
{انت نسيتي يبنتي ان فيه عريس جايلك انهارده
=هو لسه هيجي ماااشي
{هو تنت تعرفيه
=اقلك بس بيني وبينك يما
{قولي يختي قولي
=اعرفه وضربته قدام ابوه عشان كدا جاين يتقدمو
{جاين يتقدمو عشان ضربتيه
=لا عشان يصلح غلطته يما
{غلطته هو غلط كمان احي
=يما غلطته انه كلمنااااااااي
{اه قلتيلي طب قومي يموكوسه يلا عشان تجهز
=طيب هقوم
قومت وانا حقيقي مش طايقه نفسي ولا طيقاه بس عرفت هستفزه ازاي اصل هو موته وسمه اني البس اسود نقيت فستان اسود مكنش فيه اي شغل الا تطريزه بسيطه
ولبست طرحه واول ما جم فضلت طبعا في اوضتي وكنت طالعه بالعصير وهو كان بيشرب واول ما شافني شرق وفضل يكح يختاي عل منظره العره بس كانت عينه بتكلع شرار وانا قاعده بهزر مع امه واخته ومتجهلاه خاالص
_عمي لو سمحت ينفع اقعد مع ملك لوحدنا شوية
}اه طبعا بس احنا برا يعني لو عوزتو حاجه اجنا برا
=ابا انت رايح فين يحج
بصلي بصه عمري ما انساها وطلع
=عايز اي يبن مياده عشان تقعدني معاك لوحدنا
_اي الي انت لابساه دا
=فستان
_مانا عارف انه زفت لابساه اسود لي
=اي يعني لون من الوان ربنا
_ملك متعصبنيش
=ما تتعصب كدا وتوريني نفسك
_هضربك
=ماشي وريني نفسك
كنت لسه هقوم ومعديه من قدامه لقيته كعبلني خلاني وقعت عل وشي
=اه يحيوان يبن ال***
كنت بشتم ومتعصبه والكل جه عل الصوت بس هو سكت وفضل باصص عليا بيبص عل اي دا ضربه في معاميعه فجاه لقيته قرب مني
_اسكتي يملك بدل ما هضربك
=اي اي اي اي تضرب مين يالدلعادي دا انا اوديك واجيبك ياض من غير ما احركك
_طب ما توديني كدا وتجبيني فرجيني عليكي
كل الي بيحصل دا واهلي واهله ببتفرجو وانا مش طايقه نفسي وعندي حاله بتجيلي من الخنقه والعصبيه والحاله دي جتلي فعلا ومكنتش قادرة اتنفس منها وكل الي فكراه اني وقعت بين ايد محمد
بعد مرور شهرين
_خشي برجلك اليمين ي يعروسه.. يتبع فصول الرواية كاااااملة 😍😍❤️❤️ عبر الرابط التالي:
https://www.deliil.com/2021/11/malakny-novel.html
حد صاحي نبعتلكم روايات كاملة ❤️❤️😍😍
يلا اخلصى اهل جوزك مستنيينك بره هاتى هلاهيلك دى وحصلينا خرج بعدها ماستناش رد
كفايه عياط يابنتى
ابويا ليه بيعمل فيا كده ياامى
هترتاحى من هنا يا ليل
ارتاح ازاى وانا بعيده عنك اخاف يعمل فيكى حاجه
ماتقلقيش اهل جوزك دفعوا كتيير اووى وده هيسكته عنى
ابتسمت بسخرية وايه اللى يخلى ناس أكابر زى دول يبصوا لواحده زيى
انتى جميله ياليل من جوه ومن بره ياحبيبتى مش اقل من حد
اه جميله بس جنبهم شحاته واحده ابوها باعها علشان خاطر الفلوس تفتكرى هيعملوا فيا ايه
امها حضنتها وهى بتعيط صعبان عليها بنتها واللى بيحصلها
ابوها خبط الباب برجله اتخضوا الاتنين وبعدوا عن بعض واتكلم بتهكم هتفضلوا فى المناحة دى كتير ماتخلصوا
انا جايه معاك يا سيد
اخلصى
حاضر خدت شنطتها وحضنت امها وخرجت بره
انا جاهزة
تمام يلا كان صوت واحدة من الهوانم اللى جايه تاخدها
ليل ركبت معاهم العربيه هى ماتعرفش مين دول ولا مين جوزها كل اللى تعرفه ان ابوها باعها كالعاده بس بمقابل كتير رجعت براسها لورا وهى بتفتكر كام مره باعها علشان تخدم فى البيوت وياخد منها مرتبها يصرفه على الخمره اللى بيشربها كانت بتستحمل علشان خاطر امها اللى تعبت علشانها وكانت دايما تدافع عنها فاقت على صوتهم وهم بيقولوا إنهم وصلوا
نزلت من العربيه مش مصدقه المنظر اللى قدامها ده قصر ده بيتهم كله كان اصغر من اوضة الكلب اللى عند الجنينه مشت وراهم وهى مبهورة بكل حاجه شايفاها الجنينه اللى مش بتنتهى ومزينة بشكل خلاب دخلت جوه للقصر وهى مبهورة اكتر من التصاميم والجمال اللى حواليها والواضح ان كل حاجه غاليه
هى دى
اه هى ياماما
اسمك ايه ياشاطره
.........
ايه مابتسمعيش
ماخدتش بالى اسمى ليل
اممم مش بطال اسمك ولا شكلك
طبعا انتى عارفه انتى جايه هنا ليه
لا
ماتعرفش ياماما باباها باعها أول ماشاف الفلوس وكتب الكتاب
بلعت غصه فى حلقها من الوجع اللى دايما حاسه بيه بسبب ابوها
امم قولتيلى يعنى أهلك مش عايزينك طيب كويس علشان مش عايزين دوشة انتى هنا زوجة لسائر سليم الاسيوطى من أكبر رجال الأعمال فى الشرق الأوسط طبعا اللى زيك مايسمعش عنهم ولايقدر يوصلهم وهتبقى خدامه ليه
ليل فى نفسها ليه وهو اتشل مايخدم نفسه
قطع تفكيرها صوت تكسير فوق وعبير(زوجة عم سائر وهى اللى بتكلم ليل من بدرى واللى راحت جابت ليل كانت غادة بنت عبير ) بتقولها اطلعى بسرعه شوفى ده سائر
ليل مش فاهمه حاجه بس طلعت تجرى على الاوضه اللى شاورت عليها عبير وفتحتها واتفاجئت من اللى شافته.. يتبع فصول الرواية كااااااااااملة ❤️❤️😍😍 عبر الرابط التالي:
https://www.deliil.com/2021/08/alagezwalhsnaa.html
فهد :اهلا نورتى جحيمك ياعروسه
شغف بدموع:ابعد عني ارجوك
فهد : ابعد وقرب بمزاجى
شغف : مستحيل تكون فهد الى اعرفه و
فهد:ايه بابنت زهران مستغربه أنت هتشوفى ايام سوده
شغف :اوعى
زقته لبعيد
قرب منها وعنيه بتطلع شرار ةوقطع هدومها وهى بتحاول تدارى نفسها و سابها ومشي
راح ودخل بار
اما شغف كانت قاعده بجزن وياس ودخلت بنت في العشرينات وقالتلها %:انا اسفه يا شغف بس فهد حنين ولله
شغف بكسره :حنين اكدبى كدبه غير دى اصدقها انا عارفه انى دخلت الجحيم
ليلاس :اهدى قومى غيرى هدومك
غيرت ونامت من التعب المفروض ان اليله دى اسعد ليله في حياتها
فهد رجع سكران ونام وف اوضه تانيه وصحى الصبح راح الشركه
اما في اوضه شغف كانت نايمه وحست بحد رما ميه عليها
نرجس:هتفضلى نايمه كتير ولا ايه يابت انتى
شغف :انت. مين
نرجس :عمه فهد وحماتك باذن الله قومى
قامت وكملت نرجس بجفاء:انزلى حضرى الفطار من الخدم
شغف راحت حضرت الفطار وجت تقعد وقفتها نرجس :راحه فين انتى هتقعدى
شغف:انا حضرت الفطار
نرجس : في المطبخ مع الخدم
ليلاس:,عمتوا مينفعش كدا
نرجس:اخرسي انتى
شغف بصت ليلاس وراحت للمطبخ ومرضيتش تاكل ابد وجه معاد الغدا وشغف بتشتغل ونرجس مش بتبطل تدايقها هى وبناتها
مروه :انا خرجه ياماما و
نرجس:مش ملاحظه ان خرجاتك كترت اوى
مروه:بقلك ايه فكك منى انا مش ناقصه تقطيم باى
نزلت وخدت عربيتها وخرجت
جه معاد الغدا وشغف حضر الغداء وكانت تعبت جدا فهد جه من الشركه وشغف حطت الاكل مع الخدم و فجاه .............
اما ف مكان تانى زى فيلا فاضيه
🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺
مروه: محمد انت فين
محمد :اطلعى الاوضه
مروه:اوضه ايه بس يامحمد مينفعش
محمد بخبث:لو مش واثقه فيا جيتى ليه روحى بامروه
مروه: محمد مش وكدا انا طالعه
محمد :اتاخرتى ليه
مروه:انا عاوزاك في حاجه اهم
محمد :مش هنشرب مع بعض
مروه بتوتر : محمد .. يتبع فصول الرواية عبر الرابط التالي:
https://www.deliil.com/2021/12/asekfyalgahem-novel.html
الأستاذة اللي بتفرك في راسها، ابقي استحمي ياما قبل ما تنزلي مش ناقصين قرف.
نور بصدمة: بفرك في راسي! واستحمى! هو الدكتور ده جاي منين يابت يا صفاء؟!
صفاء: معرفش ياختي كلامه أوفر أوي، بس انتي بتفركي في راسك ليه يا هبلة؟!
نور: يابت مش بفرك، أنا بس بدور عالدبوس اللي كان ماسك الطرحة من فوق فبحسس على راسي أشوفه فين قبل ما الطرحة تتفك، لكن دكتور غبي بيقولي بتفركي في راسك.
صفاء: طب سيبك منه، وخدي دبوس أهو، أنتِ أصلا بتشحتيهم مني.
نور: أنتِ هتذليني عشان كام دبوس دا إيه الكيحان ده.
نور وصفاء كانوا بيتكلموا، ولكن رافعين الكمامة؛ فالدكتور مش واخد باله إنهم بيتكلموا.
صفاء: المحاضرة دي مملة يابت، والدكتور ده مش فاهمة منه حاجة.
نور: والله ولا أنا فاهمة أصلا.
صفاء: اومال بنحضر ليه؟!
نور: عشان نريح ضميرنا يابت، فاكرة المحاضرة اللي مش حضرناها، روحت يومها وضميري مأنبني يابت.
صفاء: حصل رغم إننا مش فاهمين حاجة بس الأهم نحضر.
نور: فعلا. بنت قدامهم قالت: بقولك يا عسل مش معك قلم أكتب الملاحظة اللي قالها الدكتور
صفاء بعوجة بوق: لأ ياختي مش معنا، وبعدين بدل ما مالية شنطتك مكياج كده كنتِ حطي معهم قلم، ولا أقولك اكتبي بقلم الكحل كله محصل بعضه.
نور وكاتمة ضحكتها عليها: بس يا صفصف بس ممكن تشكل بقلم الروچ، والبنت اتنرفزت منهم، وبصت قدامها
والمحاضرة خلصت، وكل واحدة ذهبت لبيتها.
في اليوم التالي ذهبت صفاء إلى الجامعة، ولكن اتصدمت في شخص؛ فنظرت إليه، وقالت: إيه ده! إيه الحلوة دي والطعامة دي.
ماجد بإستغراب: أنتِ في وعيك يا آنسة؟!
صفاء بتوهان: أنا أول مرة أكون في وعيي أساسا، إلا قولي أنت أجنبي ولا مصري، ولا صاحبة الإنتاج أصلها إيه؟
ماجد بذهول: بت ما تلمي نفسك، دا أنتِ ناقص تتحمر*شي فيا دا إيه الهبل اللي عالصبح ده أول مرة نشوف الهطل ده.
صفاء: حتى صوتك كروان بيزغزغ في قلبي من حلاوته.
ماجد: هى الدنيا اتشقلبت ولا إيه؟! ربنا يهديكِ يا بنتي.
صفاء: اها لو أكون بنتك فعلا مستحيل كنت أفرط فيك كنت هخبيك في البيت بجمال أمك دا.
ماجد بضحك على كلامها: لو وقفت كمان ثانية معاكِ هترحل عالعبا*سية سلام يا بنتي.
صفاء: طب استنى قولي اسمك، إيه ده مشي؟!
ودخلت المحاضرة، ووجدته داخل مع الدكتور.
فانصدمت، وقالت لنور: خبيني يابت خبيني هو تقريبا اشتكى للدكتور عليا ولا إيه؟! يادي الفضا*يح.
نور بإستغراب: في إيه يا بنتي نيلتي إيه قبل ما تيجي!
صفاء، وهى بترفع الكمامة على وشها تقول: أصل أنا عاك*سته يابت، وتقريبا اشتكى للدكتور.
نور: هتنفصلي يا هبلة صباحك زي وشك مبتعرفيش تلمي لسانك أبدًا.
ولكن وجدت ماجد بينظر إليها، وهى بلعت ريقها بصعوبة.. يتبع فصول الرواية عبر الرابط التالي:
https://www.deliil.com/2021/12/storyofsafa-novel.html
صحيت نور من النوم بابا هنسافر انهارده مصر عشان اروح الجامعه الدراسه هتبتدي بكره
محمود ،ايوه يابتي هبعت حسن السواق ياخد الشنط
وسافروا الي قاهره المعز
جودي الباب بيخبط يابابا نور اجت وراحت جرى فتحت الباب
جودي نور وحشتيني وحضنتها جامد أخيرا يابنت عمي هشوفك كل يوم من غير نت
نور أنا فرحانه قوي اني شوفتك انتي احلي من الصور
محمد ابو جودي اخوي وحشتني يااخوي اخبارك واخبار البلد
محمود بخير يااخوي نور بتي صممت تكمل وتروح الجامعه هنا في مصر مع بتك جودي
محمد دي علي راسي يااخوى
محمود وده عشمي فيك برديك نور بتي اخر العنجود وانت عارف امها مشفتهاش يعني يتيمه خلي بالكو كتبها
محمد عيب يااخوي دي بتي
محمود وده عشمي فيك برديك اومال ولدك احمد فين
محمد كان عنديه نبطشيه ولسه جاي وش الصبح هبعت اندهولك ياأم سيد اطلعي اندهي علي ولدي من فوج
ام سيد، حاضر يا سيدي
طلعت تنده لي الدكتور أحمد
يادكتور احمد اصحي
احمد في أي عالصبح ياأم سيد
ام سيد ،انزل لوالدك تحت بيقولك عمك وصل من الصعيد وعاوز يشوفك قبل ماينزل
احمد ،هوف هو يوم باين من أوله انزلي وانا نازل وراكي
نزل احمد وسلم علي عمه واجه يسلم علي نور
احمد، اي الاوزعه دي بصوت واطي
جودي ،اتلم ياقليل الذوق
احمد بس يابت احسنلك
محمد ، اتلموا انتوا الاتنين احسن ليكم
احمد ، هو أنا اتكلمت
محمد طب ياله يااخوي الوكل اتحط جوم ياله ناكل
قعدوا اتغدوا وبعدين محمود حضن نور جامد وقالها خلي بالك من نفسيكي وودعها ومشي
جودي اخدت حور وطلعت توريها غرفتها وفضلوا يتكلموا لحد ماناموا وهما قاعدين
حورصحت جعانه ونزلت المطبخ تدور ع اكل
احمد اجه من النبطشيه سمع خبط في المطبخ
احمد،. ياترى مين في المطبخ ام سيد بتمشي بدرى دخل لقي نور واقفه في المطبخ قالها هو انتي
نور ، بسم الله الرحمن الرحيم وراح طبق واقع من أيدها
احمد ،في اي يابنتي شوفتي عفريت اي اللي موقفك في المطبخ دي الوقت
نور ،اصل أنا جعانه ومش هعرف أنام وانا جعانه
احمد ، والله أنا كمان ميت من الجوع تعالي نعمل اكل سوا
نور كل أما تيجي تجيب حاجه مبطولهاش لانها قصيره جدا وأحمد يجبها وبعدين راح قايلها انتي اوزعه اوى
نور زعلت وبصت في الارض
احمد اتحرج وراح قايلاها أنا آسف ياله ناكل الاكل خلص
قعدوا ياكلوا وبعدين بيقولها انا سمعت انك راحه طب نفسك تبقي دكتوره اي
قالتله نفسي ابقى دكتوره قلب عشان ماما ماتت قبل مااشوفها بالقلب
احمد ، الله يرحمها أن شاء الله هتبقي اكبر دكتوره قلب
تليفونه رن دكتوره هنا خطيبته بنت مدير المستشفي اللي بيشتغل فيها وبباه يبقي شريك المدير فرد
الو ايوا ياقلبي أنا روحت حالا
نور اتحرجت ومشت وقالت له تصبح على خير
احمد حرك دماغه ومردش عليها
نور اتحرجت قوي أنه مردش عليها وقعد يكلم خطيبته وطلعت غرفتها
تاني يوم جودي خبطت نور اصحي ياقلبي عشان نروح الجامعه
فتحت نور وكانت لبست
جودي انتي صاحيه من بدرى
نور أنا منمتش اصلا انتي صحيتي روحتي اوضتك وانا خوفت انام لوحدي
جودي ،ياله ياجبانه
موبايل نور رن وكان بباها
وفي نفس الوقت احمد كلموه يجي فورا في عمليه مستعجله
نور خارجه بتكلم في التليفون الو ايوا ياحبيبي كنت عارفه انك هتكلمني قبل ماروح الجامعه
احمد سمعها بيقولها صباح الخير حركت دماغها ومردتش عليه عشان تردله الموقف
احمد اضايق من الموقف جدا وراح نافخ وقال هو مين حبيبها ده
نور خلصت مكالمه مع بباها ونازله فرحانه أنها سمعت صوت ابوها وردت الموقف لاحمد
نزلو كلهم علي ترابيزه السفره
محمد ،. ياله افطروا عشان تلحقوا اللي وراكوا ومده لاحمد وصلهم بدالك رايح الشغل بدرى
احمد ، لا أنا عندي عمليه مستعجله
محمد ، دول في طريقك وانا قولت وصلهم
احمد ، خلاص ماشي قوموا ياله
احمد راح وصلهم الجامعه وراح على المستشفى عشان يلحق الحاله
نور أنا فرحانه قوي مصر جميله قوي
جودي ، يابنتي اسمها القاهره
نور ، بابا دائما يقول مصر وعندنا في الصعيد اسمها مصر
جودي ماشي يابنتي ياله بقي عشان نلحق محاضرات
بعد ماخلصم جامعه كان احمد خلص العمليه وروح وهنا روحت معاه عشان مامت احمد عزماها عالغدا واقفين في الجنينه بتاعه الفله وراحت حضنه احمد وبيساه
نور وجودي داخلين فشافوا المنظر جودي قالت بني ادمه سفله نفسي متبقاش مرات اخويا مبستريحلهاش
نور شدتها وقالتلها مالناش دعوه ودخلم الفله
مامت جودي ياله يابنات اطلعوا غيروا هدومكوا وتعالى نتغدي سوا وندهت لام سيد حطي الاكل واندهي علي احمد وهنا يتغدوا
نزلو كلهم يتغدوا وجودي عماله تبص لهنا بصات احتكار
نور ، اتلمي يابنتي مينفعش كده
جودي ماشي
اتغدوا ونور وجودي طلعوا اوضهم وأحمد اخد هنا وخرجم
هنا احمد هتيجي معايا عيد ميلاد ندا زي مااتفقنا
احمد ماشي يابنتي مع اني مش فاضي بس مش هزعلك
هنا ، ربنا يخليك ليا ياقلبي
احمد وصلها البيت وروح بيته
ياترى اي اللي هيحصل يكره نور في ابن عمها وايه الكارثة اللي احمد
انتي سمعتي انا قولت أي يلا و مفيش نزول انهارده و اعملي حسابك أهل العريس جاين يشوفوكي..
ماسه : بس يا ماما أنا مش موافقه ..
فريده : بس أنا موافقه و كلمتي هي الي هتمشي و بعدين مش كل شويه تقوليلي يا ماما ..
ماسه : امال اقولك يا أي ..
فريده : متقوليش خالص و يلا علي المطبخ عشان تجهزي الاكل و تبقي تلبسي عشان زمانهم جاين ..
ماسه : حاضر و دخلت أوضتها و قعدت ورا بابا الاوضه و فضلت تعيط..
*نسيت اعرفكم بنفسي انا ماسه و عمري 19 سنه عايشه مع مرات ابويا و بابا مات من سنه و سابني و ماما ماتت و هي بتولدني ..*
ماسه : واقفه بتعمل الأكل من الصبح و كانت هتموت من التعب لأن هي ما اخدتش العلاج بتاعها كانت لسه هتقعد لكن صوت مرات ابوها وصلها و هي بتزعق..
فريده : الهانم الي قعدت قومي ياختي امال مين هيكمل الاكل ده ..
ماسه : انا هكمله بس ممكن تساعديني في تقطيع الخضار عشان و الله تعبت
فريده : امال يا اختي ناقص اشتغلك خدامه هما جاين ليكي أنتي مش ليا و يلا انجزي و لا هتطلعيلهم بهدومك دي و ريحه الاكل الي عليها أنا رايح اجهز نفسي و انتي يلا خلصي...
ماسه : فضلت واقفه في المطبخ بتجهز الاكل و كانت الدموع نازله علي خدودها بسبب الوجع ...
شويه و خلصت الاكل و دخلت اوضتها عشان تجهز نفسها ..
فريده : بتخبط علي الباب و هي بتزعق الهانم خلصت و لا لسه
ماسه : قامت بسرعه و مسحت دموعها و قالت خلاص اهو فاضل حاجات بسيطه و اخلص ..
فريده : طب يلا ياختي زمان أهل العريس علي وصول ...
ماسه : من ورا الباب حاضر ...
فريده : أخيراً هخلص منك و أشوف نفسي بقا ...
ماسه : خلصت لبس و جهزت نفسها و قعدت علي السرير جمبها و مسكت صورة امها و ابوها و فضلت تتكلم معاها و تعيط ..
عارفه يا ماما مع أني مشفتكيش قبل كده بس حبيتك من كلام بابا عنك تعرفي أن هو كان بيحبك اوي و أتجوز عشاني عشان ميخلنيش من غير أم..
و انت يا بابا انا عارفه أن انت كان نفسك تبقي موجود معايا دولوقتي خصوصاً في يوم زي ده كنت علطول تقولي أني هبقي عروسه حلوه ..
و فاقت من ده كله علي صوت فريده و هي بتقولها يلا عشان الناس وصلت تحت
ماسه : حاضر..
لحظات و الباب خبط ..
فريده : جريت بسرعه ناحيه الباب و فتحت اهلا اهلا اتفضلوا ...
أهل العريس دخلوا و كان معاهم المأذون و قعدوا جوه في الصاله و كانت أم العريس بتسأل علي ماسه ...
فريده : ثواني هنديها ..
دخلت فريده أوضه ماسه و قالتلها تخرج تقدم العصير عشان الناس ..
ماسه : حاضر و دخلت المطبخ جابت العصير و بدأت تقدمه..
أم العريس : كانت بتتكلم بلويه بوق و بتقول هو علي كده الهانم بتعرف تطبخ ...
ماسه : أستغربت من طريقه كلامه و كانت لسه هترد لكن فريده اتكلمت ...
فريده : أيوه بتعرف تطبخ و بتعرف تعمل كل حاجه بسم الله ما شاء الله بنتنا شاطره متقلقيش ..
أم العريس : أنتي أكيد عارفه أن احنا أنهارده هنكتب الكتاب و ناخدها معانا الصعيد عشان أهلنا يشوفوها ...
ماسه : هو أبن حضرتك شغال أي ..
أم العريس : هو مش أبني الحقيقي ابن جوزي و هو من القاهر بس بقاله فتره قاعد في الصعيد مع جده و بيتابع الشغل علي النت ...
ماسه : يعني أنا هعيش في الصعيد ..
أم العريس : اه و ماله ..
ماسه : بس أنا مش موافقه و سابتهم و دخلت الاوضه...
فريده : بتتكلم بتوتر هروح اشوفها و جايه ..
دخلت فريده اوضه ماسه و فضلت تزعقلها بعدين مسكتها من أيديها جامد و قالت أي حاجه يقولوا عليها بره توافقي انتي فاهمه و يلا قدامي علي برا ...
ماسه : مسحت الدموع الي في عينيها و خرجت تاني برا و قالت أنا موافقه ...
أم العريس : أتفضل يا شيخنا اكتب الكتاب ..
ماسه : هو العريس مش موجود ..
أم العريس : مضي ناقص انتي و يلا عشان العربيات تحت و الناس مستنيه ...
ماسه : حاضر و مضت علي الورقه و هي بتعيط ...
فريده : فضلت تزغرط و قامت حضنت ماسه ..
أم العريس : لو خلصتوا جو الاحتفال ده يلا ..
ماسه : ثواني طيب اجهز شنطتي ..
أم العريس : مش لازم احنا جايبين كل حاجه هناك يلا ...
نزلت ماسه معها بعد ما اخدت صورة امها و ابوها و تليفونها و أوراقها المهمه الي ممكن تحتاجها...
السواق فتح العربيه و ركبت ماسه هي و أم العريس ورا و كان في عربيات تاني وراهم بتدل أن هما عيله غنيه ...
بعد ساعات من السفر وصلوا اخير خط الصعيد ..
ماسه : بتكلم السواق لسه فاضل كتير ...
السواق : ساعه بالظبط و نوصل ..
أم العريس : بتزعق معندناش حريم تكلم رجاله غريبه واصل ..*انا أسفه لو اتكلمت كلمه غلط عن الصعيده و كده بس انا معرفش لغتهم *
ماسه : اتكلمت بخوف و قالت حاضر ..
*في الصعيد *
تحديدا في قصر عيله الدمنهوري كانت الاحتفالات ماليه المكان و التجهيزات بتاعت الفرح كان الكل مشغول بالحاجات بتاعت الفرح من أكل و مكان ...
الجديد عبد الحميد الدمنهوري : واقف بيكلم أهل البيت بتاعه ...
دولوقتي العروسه شويه و هتوصل مش عايز أي غلط كل واحد عارف هو مكلف بأيه يتعمل و دي
اول حاجه تاني حاجه مش عايز حديث ماسخ و لا رط نسوان من الي بسمعه هنا واصل و أهم حاجه البت تتعامل أكنها في بيتها و مش جايه جديده علينا أتمني أن كلامي يتنفذ بالحرف و سابهم و دخل علي مكتبه ...
ريتال : بت يا صفيه سمعتي حديث جدك واصل ..
صفيه : ايوه مش هتبقي مرات الغالي لازم يعمل كده ..
ريتال : اسكتي انتي عارفه جدك لم يسمع حد بيتحدث في الموضوع ده بيزعق ...
حفيظه ام ريتال : بت يا ريتال انتي يابت ..
ريتال : أهي امي بتنادي عليا ..
صفيه : طب روحي ياختي ..
ريتال : جايه حاضر ..
*في العربيه *
ماسه : حضرتك فاضل قد اي علي ما نوصل ..
أم العريس : خلاص أحنا داخلين علي البيت اهو..
فات 10 دقائق و كانوا وصلوا قدام الباب صوت الزغاريط و الاغاني الصعيدي اشتغلت ..
ماسه : نزلت من العربيه و كانت مبهوره بشكل البيت و قد اي جميل ..
الجد : اهلا اهلا بمرات الغالي ..
ماسه : ميلت علي ايدو ة باستها و بعدين قالت أنا ماسه
الجد : عاشت الاسامي يا بنتي بعدين سلم عليها هو كمان ...
بعدين نده علي حفيظه تيجي ..
حفيظه : خير يا حج .
الجد : عايزك تاخدي ماسه الاوضه بتاعتها فوق ..
حفيظه : من عنيا حاضر تعالي يا بنتي ..
طلعت ماسه الأوضه هي و حفيظه ..
حفيظه : ارتاحي دلوقت عشان بليل هيبقي في احتفال بالجواز و كده و بعدين سابتها و خرجت ...
فضلت ماسه حوالي نص ساعه علي السرير بعدين نامت ..
بعد 3 ساعات ..
ريتال و صفيه بيخبطوا علي باب أوضه ماسه
ماسه : ادخل ..
ريتال : فتحت الباب و قالت جدي بعتنا عشان نبقي معاكي علي ما تتجهزي..
ماسه : ابتسمت و بعدين قالت جيتوا في وقتكوا الصراحه مكنتش عارفه اعمل اي ..
صفيه : ادتها فستان كان حلو اوي و محتشم لان هما صعايده و مينفعش حد عندهم يتكشف ..
ماسه اخدتوا و بعدين لبست و خرجت توريهم ..
ريتال : بسم الله ما شاء قمر
ماسه : شكراً
و بعد شويه خلصوا التجهيزات و ماسه كانت لبست و نزلت قعدت تحت مع الستات و الاحتفال بدأ و كان جو مليان بالسعاده ..
عدي حوالي 2 ساعتين في الفرح لحد ما ماسه تعبت و الحد قالها تطلع ترتاح ..
طلعت ماسه الأوضه الجديده بتاعتها و لحد دلوقتي مكنتش شافت العريس كل الي تعرفه عنه اسمه بس ..
اول ما دخلت ماسه الاوضه راحت فتحت الدولاب عشان تغير الفستان لانو كان تقيل اوي ..
بصت ماسه علي الهدوم الي في الدولاب و كانت كلها عباره عن قمصان نوم فضلت تنقي فيهم لحد ما لقت هدوم محتشمه شويه و طلعتها ..
دخلت غيرت هدومها و قعدت برا علي السرير ..
شويه و الباب اتفتح و في شخص دخل ماسه اول ما شافته فضلت تصوت .. يتبع فصول الرواية كاااملة ❤️❤️😍😍 عبر الرابط التالي:
https://www.deliil.com/2021/07/3sqtmels3yd-novel.html
بتصحا على حد بيشدها من شعرها وبيرميها فى الارض
معتز: قومى قامة قيامتك غورى حضرى الفطار
كيان بخوف ودموع: ح ح حاضر قا قايمة اهو
معتز : ضربها بلقلم انتى لسه هتهتى غورى حضرى الفطار
كيان بعياط: حاضر والله هقوم بس افوق
معتز:انتى لسه هتردى ولسه بيرفع ايدو عشان يضربها
دخلت الام وخدت بنتها فى حضنها اهدى يا حبيبتى اهدى
معتز من بره: اخلصى يا بت بدل مجيلك واوريكى العياط على حق
كيان اتنفضت فيها عارفة ممكن يحصلها اى قامت ودخلت عملت الفطار
فى غرفة مظلمة لا يوجد بيها شعاع نور يستيقظ هذا المغرور الوسيم على صوت فونو
هو: عايز اى دلوقتى
الشخص:........
هو :طب سلام انا جى
قام هذا الشب مفتول العضلات من سريره وتوجه ناحية الحمام وخد شاور وطلع لبس بدلة رسمى رصاصى وكوتش ابيض مع لون عينو الى شبه السماء الصافية وشعرو التقيل الاسود الغزير وبرفن جذاب وساعة ونزل
فهد : نزل واول ما شاف والدو قدامو بقا فى كمية جمود اكتر من الاول
سليم: جرا اى يا فهد مش هتسلم عليا
فهد: للاسف ميشرفنيش وسابو وطلع
سليم: لحد امتا يا فهد هتفضل بتاعملنى كده
فهد: ورجع تانى لحد ما افهم الحقيقة
سليم : مينفعش
فهد: وانا طول منا مش فاهم ميشرفنيش انى حتا ابصلك وسابو ومشى
نزل قدام الشركة بكل هيبة والكل وقف عن الحركة فمن لا يهابو فهو فهد الدخلية وصقر الاستثمار
حينما دخل اصبح الكل ثابت اكنهم جماد لا حركة لهم فمنهم من يتمنا ان يكون مكانو ومنهم من يحقد عليه ومنهم من تتمنى ان تصبح حتا صديقتو وليست زوجتو
سابهم وطلع على المكتب بتاعو وطلب من السكرتير بتاعو قهوة فهو لا يح*ب البنات لما فعلتو امه
عند كيان
معتز الاب: يلا يااختى هتفضلى قاعدة كده ولا شغلة ولا مشغلة انزلى دوريلك على شغل
كيان بقلة حيلة ودموع: حاضر يا بابا هقوم البس وانزل
معتز: يلا يااختى اهو نستنفع منك بدل القعدة الى قعدهالنا دى
كيان: قامت غسلت وشها واتوضت وصلت ولبست دريس ابيض وفردت شعرها لورا فيصل لحد بعد وسطها(مش محجبة لكن بتصلى عادى يعنى)
وخدت الcv بتاعها وراحت عشان الشغل
قاعدة برا مستنيا دورها
السكرتير اتفضلى يا انسة
كيان: شكرا
دخلت كيان لكن قلبها اتقبض مرة واحدة
هو وبيتكلم وهو مديها ضهرو : خريج اى
كيان: طب بش..قبل متكمل كلامها لفلها وهو متعصب
فهد: بنتت
كيان اتفزعت
فهد قرب منها عشان يخرجها برا لقاها اغما عليها من كتر التوتر والخوف
جاب مياه وحاول يفوقها لحد ما فاقت
فاقت وهو بص كويس فى تفاصيل وشها الى زى الاطفال وشعرها الناعم الطويل الاسود ورموشها التقيلة وخدودها الى زى الطماطم وتاه فى عينها الزيتونى سرح فى ملامحها وقرب منها و... يتبع فصول الرواية كااااملة 😍😍❤️❤️ عبر الرابط التالي:
https://www.deliil.com/2021/07/kianelfhad-novel.html