رابطة أمهات المختطفين
181 subscribers
4.75K photos
86 videos
2 files
919 links
منظمة مجتمعية إنسانية تعنى بالتخفيف من معاناة أمهات المختطفين والمخفيين قسراً وذويهم والسعي للحفاظ على سلامتهم وإطلاق سراحهم.
Download Telegram
to view and join the conversation
Through our direct work in the exchange process, we carefully monitored the obstacles that workers faced, including:
• Excluding the forcibly disappeared and denying their presence completely despite the danger of being their fate unknown. The Association discussed with several parties how to overcome this challenge and put forward a proposal to determine the last place where the disappeared were held before their disappearance, according to the testimony of witnesses, but it was not dealt with.
• Excluding the people of trials, despite the necessity to make their names in the top of the release lists. We fear that peace agreements are no longer a guarantor of their safety after Houthi group executed nine citizens last month in Sana’a.
• A number of those released spoke of being subjected to major financial blackmail by some personalities to include their names on the lists signed by the parties. The family of one of those released in this exchange stated that they had been asked for one million riyals two days before the exchange was carried out, or their son would be returned to prison!

We thank everyone who worked, starting with our team, our female and male monitors in Taiz Governorate, the mediation committees without exception, the active men in the file of prisoners and abductees who strongly supported the presence of women of the Association in this file, as well as the colleagues of the released, media professionals and activists who have always stood beside our just demands.

We recommend the following:
1. Strengthening the role of women in local and international mediation efforts, as they imposed a remarkable presence on the ground in the file of abductees as the work of the team of Abductees' Mothers Association in Taiz in the two exchanges 2019 and 2021 as a model.
2. Strengthening the role of local mediation towards releasing the abducted civilians unconditionally and without exchanging; and providing support for their efforts, and they are able to do so.
3. That the cases of the sick, young and old abductees should take the lead in the efforts of local mediation and social authorities to rescue them and be returned to their families.
4. Protecting the families of the abductees and those released in exchanges from financial and psychological extortion to which they are exposed.
5. Activating the role of youth, especially the released ones, in the efforts of local mediation.
6. Providing psychological and economic support to the released.

We in Abductees' Mothers Association urge the United Nations, its Special Envoy and the countries sponsoring peace to put pressure on Yemeni parties to overcome obstacles to the implementation of Stockholm Agreement relating to the abductees and detainees and to release them in a comprehensive and complete manner.
We also call on the United Nations to ensure that the perpetrators of abduction, disappearance and torture do not go unpunished by adopting effective accountability mechanisms towards achieving justice and reparation.

We, Abductees' Mothers Association, received in our office in Taiz dozens of these released in this exchange over the past days. Our team listened to their testimonies and the violations they were subjected to, appealing to all parties and organizations to work harder to release their colleagues and all the abductees.


Issued by Abductees' Mothers Association
On 7th October 2021
العدد 135 من النشرة الإلكترونية الإسبوعية الصادرة عن رابطة أمهات المختطفين ..

#حرية_ولدي_أولا..
ولدي حبيبي فرحتي بتحررك لا تقدر بثمن ..

#جمعتكم_حرية
#حرية_ولدي_اولا ..
من وحي الغياب

نحن مقبلون على العام السادس منذ أن أصبحنا على هذا الحال.

أبتي الغالي يا نور أعيننا.

غيرت فينا الأيام كثيرا، كبرنا ووعينا لأشياء كثيرة، لكن كبرنا ووعينا ينقصه إرشادك لنا.

نعم ست سنوات كبرنا فيها، تغير الكثير والكثير، لكن جميعنا ينقصنا أب يحضننا ويرعانا.

قاربت بكرك على التخرج من الجامعة، ومضت في هذا الدرب وحيدة دونك.

ابنتك الوسطى تخرجت من الثانوية وكانت ينقصها فرحتك.

ولداك التؤمان أصحبا شابين ربما يكونان أطول منك.

في هذا السن هم بأمس الحاجة لوالدهم، ولكن أيضا أنت بعيد عنهم..

آخر عنقودك يا أبتي من خرجت وهو طفل صغير لا يتكلم أصبح اليوم في الصف الثاني ابتدائي وذو درجات متميزة جدا، يحصد المرتبة الأولى.

هو أيضا بحاجة لتشجيعك لكي يستمر،

ولكن أنت لا تستطيع الوصول إليه..

أمي التي أنهكها التعب أيضا بحاجة إليك ولكن أيضا لا تستطيع..

البيت ينقصه العماد الأول والكبير له وهو أنت..

نحاول في هذه النقمة التي حلت بنا والشعور بالحزن تناسيها كي نستطيع عيش حياتنا، ولكن أنت موجود في كل مكان في ذاكرتنا

وكل موقف يؤكد لي كم نصبح ضعفاء بدونك وكم كنا نستمد القوة بوجودك.

في كل فرح، في كل عيد، في كل مناسباتنا الشخصية، في كل شي الحزن يدركنا لعدم وجودك فيها.

نحن نكمل حياتنا ونحن على مضض وحزن ولكننا مجبورون لتكملتها.

ولكنك شامخ كالجبال حتى وراء قضبان سجنك، في كل زيارة نزورك تعطينا الأمل والقوة تجدد فينا وتحاول تشجيعنا بما أمكن.

بيد أنها سرعان ما تزول لأنها مؤقتة، ونحاول شحن هذه القوة في كل زيارة لك فيها..

أبي العزيز يا مأمن ابنائه، نشكرك جدا لكل ما صنعت.

أسرتك العزيزة


#حرية_ولدي_اولا
⚖️ من القانون

نصت المادة رقم (10) من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان على أنه: ((لكل إنسان على قدم المساواة التامة مع الأخرين، الحق في أن تنظر في قضيته محكمة مستقلة ومحايدة نظراً منصفاً وعلنياً، للفصل في حقوقه والتزاماته وفي أية تهمة جزائية توجه إليه)).  


#حرية_ولدي_اولا
بيان رابطة أمهات المختطفين يدين إعتقال عشرات من المواطنين في عدن

تدين رابطة أمهات المختطفين بعدن حملة الاعتقالات التعسفية المتواصلة بحق أبناء محافظة عدن على خلفية الأحداث الأخيرة في كريتر منذ أسبوع.

رصدت الرابطة اعتقال أكثر من 400 مواطن في عدن دون مسوغ قانوني بينهم كبار في السن وأطفال.

وتحمل رابطة أمهات المختطفين الحزام الأمني التابع للمجلس الانتقالي بعدن المسؤولية الكاملة عن حياة وسلامة المعتقلين تعسفاً.
ونطالب بإطلاق سراح جميع المعتقلين تعسفاً والمخفيين قسراً فوراً.

كما ندعو جميع المنظمات الحقوقية إلى مساندة أهالي وذوي المعتقلين تعسفاً والوقوف بجانبهم في أن يعود أبنائهم اليهم سالمين.


صادر عن رابطة أمهات المختطفين - عدن
الإثنين 11/أكتوبر/2021


http://ama-ye.org/?no=1752&ln=Ar
Abductees Mothers Association statement condemning detaining dozens of civilians in Aden

Abductees’ Mothers Association in Aden condemns the arbitrary arrests carried out in connection to last week’s conflict in Crater. The association documented the unlawful detention of more than 400 civilians, including seniors and minors.

Abductees’ Mothers Association holds the Security Belt forces, run by the Southern Transitional Council in Aden, completely responsible for the lives and safety of the arbitrarily detained, and demands releasing all arbitrarily arrested and forcibly disappeared persons.

We call upon all human rights organizations to stand behind the families of the arbitrarily detained and to support them until their relatives are safely free.

Issued by Abductees’ Mothers Association, Aden.
October 11th, 2021.


http://ama-ye.org/?no=1753&ln=En#post/0
بلاغ عاجل لأمهات المختطفين يناشد إنقاذ حياة المختطفيَن "إبراهيم ساجد" و"عمران العمراني" من سجن الأمن السياسي والأمن المركزي بصنعاء


تلقينا في رابطة أمهات المختطفين بلاغاً عاجلاً من أسرتي المختطفيَن من قبل جماعة الحوثي "إبراهيم أحمد سالم عبدالله ساجد" (29 عاماً) الذي أختطف بتاريخ 2015/11/27 ويقبع حالياً في سجن الأمن السياسي بصنعاء والذي لايسمح له بمقابلة عائلته سوى لدقائق فقط في كل شهر.
و"عمران عبدالحمید عبده إسماعيل العمراني" (36 عاماً ) وأختطف بتاريخ 8/7/2017 ويقبع حالياً في سجن الأمن المركزي بصنعاء و لا يسمح لعائلته بزيارته نهائياً، وهما من محافظة الحديدة يفيد بالتدهور الشديد لحالتهما الصحية والنفسية، حيث يعاني المختطف "إبراهيم ساجد" من التهابات في الكلى، وتحسس في العينين، والتهاب الجيوب الأنفية، بالإضافة إلى أنه لم يعد لديه القدرة على التحكم في التبول.

كما يعاني المختطف "عمران العمراني" من انسداد في صمام القلب وتضخم في عضلته وانحراف في النظر واضطراب في حالته النفسية.

وتدهورت حالة المذكورين الصحية والنفسية بسبب أنواع التعذيب والمعاملة اللاإنسانية التي مارستها جماعة الحوثي بحقهما حسب شهادات موثقة لدينا منها:
- الصعق الكهربائي.
- التعليق باليدين والرجلين.
- الضرب بالعصي الحديدية وبكيبل كهربائي في الصدر والخصيتين.
- الضرب على الرأس حتى الإغماء.
- الكي بالنار.
- الحرمان من النوم.

إننا رابطة أمهات المختطفين نناشد إنقاذ حياة إبراهيم ساجد وعمران العمراني وبشكل عاجل بعد التدهور الخطير في وضعهما الصحي، محملين جماعة الحوثي حياتهما وسلامتهما.

وندعو المبعوث الأممي والمفوضية السامية لحقوق الإنسان للضغط على الحوثيين لإطلاق سراحهما في العاجل دون قيد أوشرط وإنقاذ حياتهما وجميع المختطفين المرضى.

كما نناشد جميع المنظمات الحقوقية ونشطاء حقوق الإنسان مناصرة قضية ساجد والعمراني قانونياً وإنسانياً ومساندة أسرتيهما حتى يتم إطلاق سراحهما قبل فوات الأوان.

صادر عن رابطة أمهات المختطفين _ محافظة الحديدة
الخميس 14 /أكتوبر/2021

#حرية_ولدي_أولا


http://ama-ye.org/?no=1754&ln=Ar
Abductees Mothers Association urgent report calling to save abductees, Ibrahim Sajed and Amran Al-Amrani, held at Political Security Prison and Central Security Prison in Sana’a
 
At Abductees’ Mothers Association, we received an urgent report from the families of two abductees held by Houthi armed group. The abductees are Ibrahim Ahmed Salem Abdullah Sajed, 29, abducted on November 27th, 2015, currently held at Political Security Prison in Sana’a, and only allowed to see his family for a few minutes every month, and Amran Abdulhamid Abdu Ismail Al-Amrani, 36, abducted on July 8th, 2017, currently held at Central Security Prison in Sana’a, and is never allowed any visits. Both abductees are from Al-Hudayda governorate, and are suffering severe deterioration of physical and mental health. While Ibrahim Sajed suffers kidney and eye infections, Acute sinusitis, and unintentional passing of urine, Amran Al-Amrani has been suffering narrowing of the orifice of the mitral valve of the heart (Mitral valve stenosis), enlarged heart (Cardiomegaly), and astigmatism, as well as developing mental disorder.

Both abductees’ medical and psychological conditions have seriously deteriorated due to the many inhuman torture methods they were subjected to by Houthi armed group, including, as documented by the association;
- Electrocution.
- Hanging by the hands or legs.
- Hitting on the chest and testicles using iron bars and cables.
- Beating on the head to the point of losing conscious.
- Burning.
- Sleep deprivation.

At Abductees’ Mothers Association, we demand urgently saving the lives of Ibrahim Sajed and Amran Al-Amrani, especially after the severe deterioration of their medical conditions, and hold Houthi armed group responsible for their lives and safety.

We call upon the UN’s Special Envoy for Yemen and the Office of High Commissioner for Human Rights to mount the needed pressure to unconditionally release both abductees immediately, in order to save their and other sick abductees’ lives. We, also, upon all human rights organizations and activists to stand behind the case of Sajed and Al-Amrani, legally and humanitarianly, and to support their families until they are both released while there are still alive.
 
Issued by Abductees’ Mothers Association, Alhudayda.
October 14th, 2021.


http://ama-ye.org/?no=1755&ln=En
العدد 136 من النشرة الإلكترونية الإسبوعية الصادرة عن رابطة أمهات المختطفين

#حرية_ولدي_أولا..
جميعهم يا أبي يحتفلون بأكتوبر..
وأنا أتمنى أن أحتفل فيه بحريتك..

#جمعتكم_حرية
#حرية_ولدي_أولا
أمهات المختطفين تشارك في ندوة تُدين انتهاكات جماعة الحوثي بحق المدنيين بمحافظة مأرب في ظل غياب دور منظمات الأمم المتحدة


شاركت رابطة أمهات المختطفين مع عدد من منظمات المجتمع المدني بمدينة مأرب اليوم في ندوة بعنوان "آثار وانتهاكات قصف المدنيين من قبل جماعة الحوثي في ظل غياب دور منظمات الأمم المتحدة".

واستعرضت الكلمة التي ألقتها الناشطة" ألفت الرفاعي" عضو الرابطة انتهاكات جماعة الحوثي منذ عام 2016، حيث وثقت الرابطة 8384 مختطف على الأقل بينهم 1504 تعرضوا للاخفاء عند جماعة الحوثي فيما تعرض 1273 مختطفا للتعذيب في سجون جماعة الحوثي و 65 مختطف قتلوا تحت التعذيب و 15 مختطف قتلوا نتيجة الإهمال الطبي المتعمد، و 188 مختطف تم قصفهم وتصفيتهم في أماكن الاحتجاز.

وتحدثت الرابطة في كلمتها عن آثار الحرب التي تسبب حملات اعتقالات تعسفية بحق المدنيين وتضرر جميع فئات المجتمع من صحفيين وطلاب ومعارضين وسياسين وناشطين في مجال العمل الانساني مما يؤدي الى تمزق النسيج الاجتماعي.

وما يحدث عند عمليات الاختطاف من اقتحام لمنازل الضحايا ومحاصرتها باليات عسكرية وارهاب عائلاتهم والاعتداء بالضرب والاعتداء الجسدي واللفظي والابتزاز المالي مقابل اطلاق سراح ذويهم من المختطفين.

منددة بما يحدث في السنوات الأخيرة من قصف للمدنيين في محافظة مأرب وما تمارسه الجماعة من حصار بحق أبناء مديرية العبدية جنوب المحافظة في ظل غياب دور منظمات الأمم المتحدة التي وقفت صامتة حيال هذه الجرائم.

ودعت الرفاعي الأمم المتحدة إلى القيام بدورها في الضغط على الحوثيين ومنعهم من ممارسة الانتهاكات بحق أبناء المحافظة التي تمارسها الجماعة بصورة مستمرة، مشيرة الى ضرورة حشد الجهود لايقاف الحرب على محافظة مارب وفك الحصار على مديرية العبدية والضغط لاطلاق سراح المدنيين المختطفين تعسفا دون شرط أو قيد، وتنفيذ اتفاقية استكهولم والرياض.

كما أوصت بتشكيل لجنة للتحقيق والمتابعة في قضايا الاختطاف التعسفي والاخفاء القسري والتعذيب العمل لاظهار المخفيين قسرا واطلاق سراح المختطفين وتمكينهم من حقوقهم القانونية وتقديم مرتكبي جرائم الاخفاء والتعذيب الى المحاكمة وتعويض ضحايا الاختطاف والاخفاء والتعذيب، مشددة على ضرورة التواصل مع البرلمانات العربية والدولية لممارسة الضغوط الكافية لانقاذ المختطفين والمعتقلين والمخفيين قسرا.

#حرية_ولدي_أولا


http://ama-ye.org/?no=1756&ln=Ar
Abductees Mothers Association participates at seminar condemning violations of Houthi armed group against civilians in Marib as UN agencies do not fulfil their duties.

Abductees’ Mothers Association participated today, along several other NGOs in Marib, at a seminar titled “The Effects and Violations of Bombing Civilians by Houthi Armed Group as UN Agencies Do Not Fulfil Their Duties.”

During the seminar, Ulfat Al-Refa’I, an association representative, spoke of the violations of Houthi armed group since 2016 as the association has documented the abduction of at least 8384 civilians, 1504 of whom have been forcibly disappeared and 1273 have been subjected to torture at detention centers. The association has, also, documented the murder of 65 abductees by torture, the death of 15 detainees due to intentional medical negligence, and the bombing of 188 abductees by airstrikes that targeted detention centers.

In her speech, the association representative talked about the effects of the war that led to arbitrary arrests and detentions on civilians, which in turn resulted in devastating all social segments including journalists, students, politicians, and activists, leading to the rapture of social fabric. Additionally, she highlighted the grave violations that occur during abductions such as; storming and surrounding houses using military vehicles, terrorizing and physically and verbally assaulting families, and financially extorting them in order to release their relatives.

Ulfat expressed the association condemnation of bombing civilians in Marib and the siege Houthi armed group had laid around Alabdyah district, Marib, which was faced by total silence from United Nations’ agencies.

Al-Refa’I called upon the United Nations to fulfil its duties by mounting the needed pressure on Houthis in order to stop their repeated violations against the civilians in Marib, relating to the necessity of generating the efforts to stop the war on Marib and end the siege of Alabdya district, pressuring to release all abducted and arbitrarily detained civilians unconditionally, and implementing Stockholm Agreement and Alriyadh Agreement.

She concluded her speech by recommending to form an investigation committee in order to investigate the cases of abduction, arbitrary detention, forced disappearance, and torture, to work on uncovering the forcibly disappeared and releasing abductees and granting them their legal rights, to bring the perpetrators of forced disappearance and torture to justice, and to compensate the victims of abduction, disappearance, and torture. She, in the end, stressed on the importance of contacting regional and international parliaments in order to generate the needed pressure to save the abductees and forcibly disappeared and arbitrarily detained persons.


http://ama-ye.org/?no=1757&ln=En